«ريمونتادا الذئاب» تحيي آمال يوفينتوس وإشبيلية

تبدو مهمة فريقي يوفنتوس الإيطالي وإشبيلية الإسباني للتأهل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا صعبة، إن لم تكن مستحيلة، التحقق على أرض الواقع، ولكن ما فعله فريق روما الإيطالي أمس الثلاثاء، بتحقيقه «ريمونتادا» تاريخية أمام برشلونة جعلت هذا الثنائي يتمسك بقوة بحظوظه في نيل مبتغاه بالتواجد ضمن الأربعة الكبار في البطولة.

تمكن ذئاب روما من الفوز على برشلونة 3/ صفر، في حضور 82 ألف من أنصار الفريق حضروا إلى ملعب «الأوليمبيكو» من أجل مؤازرة بطل إيطاليا في مهمته المستحيلة أمام أحد القوى العظمى في عالم الساحرة المستديرة في الوقت الحالي. روما كان قد خسر ذهابًا في ملعب «كامب نو» بمدينة برشلونة 4/1، وبات مطالبا بالفوز إيابا بنتيجة 3/صفر، دون أن تهتز شباكه ورغم صعوبة المهمة فإن فريق الذئاب شطب كلمة مستحيل من سجلاته وزار شباك الفريق الكتالوني في 3 مناسبات وقام بإقصائه من ربع نهائي المسابقة.

ويخوض يوفنتوس الإيطالي الممثل الثاني للكرة الإيطالية في ربع نهائي دوري الأبطال، في التاسعة إلا ربع مساء اليوم بتوقيت القاهرة، مباراة صعبة أمام ريال مدريد الإسباني حامل اللقب، في المباراة التي تجمعهما على ملعب «سانتياجو برنابيو» في إياب ربع نهائي البطولة.

رجال السيدة العجوز سقطوا على ملعبهم ووسط أنصارهم في موقعة الذهاب على ملعب «أليانز ستديوم» بمدينة تورينو الإيطالية، بنتيجة 3/صفر، ليضع بطل الدوري الإيطالي في نسخته الأخيرة نفسه في موقف محرج وبات قاب قوسين أو أدنى من توديع البطولة، حيث يحتاج إلى الفوز بفارق 4 أهداف ونيل بطاقة العبور إلى نصف نهائي أبطال أوروبا على حساب حامل اللقب.

ما فعله رجال روما أمام رفقاء ميسي أمس، جعل اليوفي يتمسك بحظوظه رغم صعوبة المهمة، وتبقى كل الاحتمالات واردة في الساحرة المستديرة.

في المقابل يسعى فريق ريال مدريد بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، إلى عبور بطل إيطاليا من أجل تحقيق إنجاز غير مسبوق بالفوز باللقب للعام الثالث على التوالي والتأكيد على أنه الفريق الأفضل في القارة.

وفي نفس التوقيت وعلى ملعب «أليانز أرينا» بمدينة ميونيخ الألمانية، ووسط حضور ما يقرب من 80 ألف مشجع من أنصار فريق بايرن ميونيخ، يسعى فريق إشبيلية الإسباني إلى تحقيق ريمونتادا تاريخية أمام العملاق الألماني.

إشبيلية خسر ذهابا على ملعبه «رامون سانشيز بيزاخوان» ووسط أنصاره بنتيجة 2/1، بسبب أخطاء فادحة ارتكبها خط دفاعه سمحت لبطل ألمانيا بزيارة شباكه ومنحته الأفضلية قبل موقعة الإياب.

وتكشف مواجهات الليلة، عن هوية آخر المتأهلين إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بعدما تمكن روما من التأهل أمس، على حساب برشلونة، وفاز ليفربول بقيادة نجمه المصري محمد صلاح، على مانشستر سيتي، بنتيجة 2/1، ليتأهل إلى المربع الذهبي للبطولة القارية للمرة الأولى منذ ما يقرب من 10 سنوات.